الإمكانيات السياحية

إن الموقع الجغرافي و الموارد الطبيعية المتنوعة، جعلت من ولاية سعيدة لوحة فنية جميلة ساهمت في رسمها المواقع الطبيعية الخلابة و ينابيع المياه المعدنية الساخنة ذات الصفة العلاجية والشهرة الوطنية ، المواقع الأثرية التي يرجع بعضها لفترة ما قبل التاريخ (المغارات ). إضافة لذلك العادات والتقاليد التي تعرف بها الولاية كالأعياد المحلية والأكلات الشعبية والصناعة التقليدية مما ساعد على وجود أرضية لتشكيل قطب سياحي معتبر ومميز.
كل هذه الإمكانيات تستحق الزيارة والاكتشاف وتعطي لزائر الولاية فرصة لاستكشاف هذه المواقع التي تتنوع حسب الطلب وفق فسيفساء تجعل منها وسيلة للجذب السياحي.

كلمة الرئيس

مساحة إعلانية

تواصلوا مع الديوان

الموقع الجغرافي لولاية سعــــيدة